محاضرات في الضبط الإداري
(م.ض.إ)

ان مهمة الضبط الاداري قد تزايدت اهميتها وضرورتها في الآونة الأخيرة وباتت مهمتها في تنظيم الحريات امراً حتمياً وضرورياً حتى لاتتحول ممارسة الحريات العامة واوجه النشاط الخاص الى الفوضى لانه اذا كانت السلطة المطلقة مفسدة مطلقة فان الحرية المطلقة هي بدورها مفسدة مطلقة او فوضى مطلقة وبالتالي يتعين تحقيق التوازن التام بينهما حتى يتحقق للدولة الاستقرار والمناخ الملائم لتحقيق غاياتها